ريف سوار:

كشف مصدر خاص ل ” ريف سوار ” أنه من بين العمال الجدد الذين قد يكون وافق الملك محمد السادس خلال المجلس الوزاري على تعيينهم عمالا على بعض العمالات يوجد إسم محمد أمين الخالقي والذي عين على رأس عمالة إقليم طانطان.

وكان بلاغ تلاه الناطق الرسمي باسم القصر الملكي قد أفاد ،بأنه باقتراح من رئيس الحكومة، وبمبادرة من وزير الداخلية، عين الملك محمد السادس عددا من الولاة والعمال، طبقا لأحكام الفصل 49 من الدستور كما عين مجموعة من السفراء.

في الوقت الذي تسود فيه حالة من الترقب لإعلان لائحة السفراء والولاة والعمال الجدد، الذين عينهم الملك محمد السادس، قال رئيس الحكومة، عبد الإله بنكيران، أنه لا يعرف الولاة والعمال الذين تم تعيينهم من قبل الملك محمد السادس.

وأضاف بنكيران، الذي كان يتحدث في لقاء مع منتخبي حزبه بجهة الدارالبيضاء سطات، يوم السبت 6 يناير ، أن لائحة الولاة والعمال قدمها إليه وزير الداخلية محمد حصاد، مضيفا أن الدولة يتم تسييرها بالثقة.

وتابع بنكيران أنه لا يعرف الولاة والعمال، الذين تم تعيينهم، لكن إذا كانت له بعض الملاحظات على أحد، فإنه يعرضها على الملك محمد السادس.

وكانت مصادر إعلامية قد أوردت إسم محمد أمين الخالقي ( الإطار بوزارة المالية ) ضمن لائحة العمال الجدد، في الوقت الذي أوردت بعضها إسم لحسن عبد الخالقي الكاتب العام لعمالة إقليم تاونات الذي انتقل بنفس الصفة لعمالة سيدي قاسم كعامل على إقليم طانطان.

وعلم لدى الجريدة بأن المصالح المختصة سبق لها وأن أجرت بحثا إجتماعيا حول شخص محمد أمين الخالقي ،ورفع للجهات المعنية في الوقت الذي كان يتم فيه الإعداد للوائح العمال والولاة الجدد .